«إسلام ما بعد الحكم الشرعي»..