الاستشراق الألماني: جدل الماضي والراهن - قراءة في «كتابات يوسف فان إس القصيرة»

قراءة في كتابات يوسف فان إس القصيرة (Kleine Schriften by Josef van Ess)

أرسى الاستشراق الألماني -على امتداد عقود متتالية- عددًا من التقاليد التي ظلت متوارثةً جيلًا بعد جيل، ومن أبرزها أن يُصدر المستشرق في أخريات مسيرته العلمية مجلدًا أو أكثر يوضع تحت عنوان: «الكتابات القصيرة» (Kleine Schriften). وعادةً ما يضمُّ هذا الإصدار أهمَّ المقالات التي كتبها صاحبُها طيلة سنوات عديدة، وقد تُدرج فيه بعض الحوارات التي أجراها وطائفة من خطابات التكريم التي كانت أنشطته الأكاديمية محورًا لها. وغالبًا ما يكون ظهور مثل هذا العمل بمثابة الاعتراف بفضل صاحبه وبقيمة إسهامه في تخصُّصه الذي اشتهر به، ولكنه يلفت النظر أيضًا إلى كتاباته المغمورة، ويذكِّر بجهوده في غير دائرة تخصُّصه الضيقة. 
ومواصلةً لهذا التقليد العريق، واحتفاءً بالمستشرق الألماني يوسف فان إس (1934-...) Josef van Ess، أصدرت دار بريل الهولندية للنشر ضمن سلسلتها «التاريخ والحضارة الإسلاميان» (Islamic History and Civilization) ثلاثة مجلداتٍ مكوَّنة من 2736 صفحةً بعنوان: «كتابات يوسف فان إس القصيرة» (Kleine Schriften by Josef van Ess). وقد غطَّت المواد المختلفة التي وردت في هذه المجلدات مرحلةً زمنيةً تمتدُّ زهاء ستين عامًا (من عام 1958م إلى عام 2017م)، وهي مرحلة لم ينقطع يوسف فان إس طوالها عن التأليف والنشر. 
ونخصِّص هذه المقالة لقراءة هذا العمل الضخم قراءةً نسعى من خلالها إلى التعرف على ما جاء فيه، وإلى الكشف عن بنيته الداخلية وكيفية انتظام عناصره، محاولين من خلال ذلك الوصل بين المضامين المعرفية من ناحية، والسياقات التاريخية التي اكتنفتها والخلفيات النظرية والمنهجية التي أفرزتها، من ناحية أخرى؛ عسانا نُدرك من وراء ذلك كله ملامحَ الخصوصية في آثار يوسف فان إس وفي الاستشراق الألماني عامَّة.